الجهاز المناعي للجسم ومدى تأثيره على محاربة الأمراض

11

- الإعلانات -

 

الجهاز المناعي للجسم ومدى تأثيره على محاربة الأمراض.

9‏/5‏/2021 10:36 م

- الإعلانات -

 

الجهاز المناعي للجسم

 

 

 
 
جهاز المناعة هو خط الدفاع الأول في الجسم البشري، حيث يقوم الجهاز بالتصدي للأمراض والمواد الضارة من فيروسات وبكتيريا، وقد يضم جهاز المناعة خلايا الدم البيضاء التي تقوم بتدمير أي مواد ضارة تدخل جسم الشخص، من هنا سنتعرف على الجهاز المناعي ومدى تأثيره على محاربة الأمراض.

 

 

مما يتكون جهاز المناعة:-

يتكون جهاز المناعة في الجسم البشري من قسمين أساسيين:

المناعة الفطرية :- وهي المناعة التي خلق بها الإنسان منذ ولادته وتشتمل على حمض المعدة والأنزيمات المتصدية للميكروبات والجراثيم بالجلد البشري والمخاط وأيضا في الدمع.

 

المناعة المكتسبة:بعد ولادة الشخص تدافع كل الخلايا وتكافح كل المواد الغريبة التي تهاجم الجسم البشري وتنقسم الخلايا إلى:

  1. خلايا تهاجم الفيروسات الضارة والميكروبات من بعيد.
  2. خلايا تقوم بالترصد لأي خلية سرطانية وتقوم باكتشافها والقضاء عليها سريعا.

مع وجود بعض الخلايا بالذاكرة والتي تقوم بتذكير الجهاز المناعي لكافة المواد الغريبة التي قام ومكافحتها سابقا للتصدي لها والقضاء عليها نهائيًا.

وجود خلايا مساعدة تتخلص من الميكروبات والجراثيم الميتة أول بأول وغيرها العديد من الخلايا الأخرى. 

 

أسباب زيادة امراض المناعة في الجسم:-

لا نعرف ما هو السبب الأساسي وراء زيادة مناعة الجسم البشري، فقد يؤدي أحيانا النشاط غير المعتاد والزائد في الجهاز المناعي للجسم لخلق نوع من الاضطرابات في المناعة الذاتية للجسم مما يؤدي لحدوث التهابات كثيرة وإن استمر في الوضع على هذا قد تصل الحالة لتدهور وتدمير للأنسجة المصابة في الجسم.

هناك بعض من العوامل الرئيسية التي تساهم بشكل كبير في زيادة أمراض المناعة ومنها:

  • كثرة التدخين:-

التدخين سبب أساسي في التهاب جهاز المناعة وبهذا قد تزداد الاضطرابات في جهاز المناعة.

  • الجنس:-

ينتج عن الاختلافات الهرمونية بين الجنسين الرجال والنساء إلي  أمراض الجهاز المناعة الذاتية والتي تصيب النساء أكثر من الرجال وذلك بسبب التغير الهرموني للاستروجين وقد تظهر لدى بعض السيدات من سن 15 وحتى سن 44عام.

  • العرق:-

قد تظهر أمراض الجهاز المناعي الذاتية في بعض الشعوب دون الأخرى حيث تختلف من بلد لأخرى ومن عرق لأخر، على سبيل المثال نجد مرض الذئبة عند الشعب الاسباني والأمريكي، أما القوقازيين يظهر لديهم مرض السكري من النوع الأول.

السمنة المفرطة

تعتبر السمنة المفرطة عند بعض الأشخاص سبب أساسي وراء أمراض الجهاز المناعي.

  • العمر :-

يلعب العمر دور هام في أمراض الجهاز المناعي حيث تصيب فئة الشباب ومتوسط العمر، وقد تبدأ أمراض المناعة من الطفولة أحيانا.

  • العائلة:-

قد يكون السبب وراء أمراض المناعة التاريخ العائلي للفرد المصاب، حيث يزداد احتمال الإصابة بأمراض المناعة أن كانت العائلة مصابة بذلك المرض.

  • البيئة:-

قد ينتج عن التعرض الزائد للمواد الكيميائية، وأشعة الشمس الحارة، العدوى الفيروسية الإصابة بأمراض المناعة الذاتية.

  • نقص فيتامين د:-

تؤدي انخفاض نسبة فيتامين د للإصابة ببعض الاضطرابات بالجهاز المناعي، لذلك ننصح بتناول مكملات فيتامين د بدون إفراط وتحت استشارة الطبيب المختص.

- الإعلانات -

  • التوتر:-

قد يلاحظ على بعض الأشخاص المصابين باضطرابات المناعة وجود حالة من التوتر والقلق.

 

 

قياس مناعة الجسم:-

توجد بعض التحاليل الهامة والتي تطمئن الشخص عن مناعة جسمه ومن تلك التحاليل تحليل معروف ب ANA حيث يساهم هذا التحليل في معرفة قدرة الجهاز المناعي في التصدي ومهاجمة الأمراض والدفاع عنه طوال الوقت.

 هذا التحليل من شأنه الكشف عن أي أمراض مناعية بالجسم والتعرف على نسبة الأجسام المضادة في الجسم.

لا يشترط عند تحليل ANA الصيام، حيث يقوم المختص بسحب عينة من الدم بالوريد لمعرفة ما إذا كان الجسم مصاب بمضادات الأكسدة أو أمراض مناعية ذاتية وقد تظهر نتيجة التحليل بنفس اليوم.

يساهم التحليل أيضا في معرفة ما إذا كان الشخص مصاب بالحساسية ونسبتها أيضا مع معرفة أمراض أخرى مثل التهابات المفاصل والعظام والسل ونقص المناعة، ومن هنا يستطيع الطبيب المختص وصف العلاج المناسب.  




علاج لتقوية المناعة عند الكبار:-

يوصي الأطباء بضرورة تقوية جهاز المناعة للدفاع عن الجسم ضد الفيروسات والميكروبات المسببة للأمراض، ومن هنا لابد من معرفة علاج تقوية المناعة للكبار بالتحديد، وهو كالتالي:

  • تناول السوائل:-

معروف عن الماء إنها هي السبب الرئيسي وراء عمل الجسم وهي الناقل الأساسي المغذيات الضرورية للجسم والأكسجين أيضا عن طريق الدورة الدموية، لذلك ننصح بشرب الماء بقدر كاف يوميًا  بمقدار 1.8 لتر خاصا مع كبار السن حيث تزداد نسبة الجفاف لديهم.

  • تناول أطعمة صحية:-

تناول الفيتامينات والمعادن والفلافونويدات وكلها موجودة في الفواكه الطبيعية والخضروات واللحوم والبيض والأسماك، وذلك لحماية الجسم ووقايته من الأمراض.

  • نظام غذائي متوازن:-

لابد من إتباع عادات غذائية جيدة وضمان استهلاك كمية مناسبة من الفواكه الطازجة والخضروات بشكل يومي.

يوصي الأطباء بعدم الإفراط في تناول الدهون والسكريات خاصة بوجبة العشاء، والتخطيط اليومي قائمة غذائية صحية للاستمتاع بجسم صحي ومتوازن.

  • ممارسة بعض التمارين الرياضية واختيار الوقت المناسب لها للقضاء على سموم الجسم وتنشيطه، بالإضافة لزيادة ضربات القلب و درجة حرارة الجسم ومكافحة الجسم للميكروبات والمواد الغريبة.

ولمعرفة كيفية اتباع نظام غذائي صحي وسلم يمكنك الرجوع الي هذه المقالة

 

 

نصائح لتقوية المناعة:-

يمكنك تقوية جهازك المناعي بكل سهولة من خلال إتباع بعض النصائح الهامة التي تساعدك في تعزيز جهازك المناعي ومنها:-

  • أجريت العديد من الدراسات الحديثة والتي أكدت على غسل اليدين باستمرار قبل الأكل وبعده وعند تحضير الطعام واستخدام المرحاض ولمس الأسطح كل ذلك يعمل على قتل الفيروسات والبكتيريا من الدخول للجسم وبالتالي حماية جهاز المناعة.

  • تناول الفيتامينات الهامة للجسم ومنها فيتامين أ، ب6، ج، د، هــ تعمل على زيادة مناعة الجسم بالكامل، من هنا ننصح بتناول الحمضيات والبرتقال والفراولة والأوراق الخضراء من السبانخ والجرجير كما يمكن تناول بعض المكملات الغذائية من قبل الطبيب المختص.

  • لابد من تناول طعام صحي غني بالعديد من مضادات الأكسدة فقد يؤدي تناول الأطعمة إلي تقوية الجهاز المناعي وبناء كرات الدم البيضاء للجسم التي تقوم بحماية الجسم ومحاربة الفيروسات والتصدي للأمراض المزمنة وغيرها.

  • أثبتت الدراسات أن التوتر والقلق يؤثر على قدرة الخلايا البيضاء في مهاجمة الأمراض بسبب إفراز الكورتيزول الذي يعمل على زيادة الالتهاب في جسم الشخص وبهذا يصبح الجسم عرضة للمرض.

  • تعمل ممارسة الرياضة كالمشي والسباحة واليوغا وركوب الدراجة  لمدة 30 دقيقة يوميًا على تقوية جهاز المناعة والتقليل من الإصابة بهشاشة العظام بالإضافة لمحاربة بعض الأمراض السرطانية.

  • النوم ليلا لمدة تتراوح من 7 إلي 9 ساعات يوميًا فقلة النوم تضعف جهاز المناعة.

  • الامتناع قدر الإمكان عن التدخين، لأنه المسبب الرئيسي لضعف مناعة الجسم وإصابة الشخص بالربو وسرطان الرئة والجلطات والنوبات القلبية المتكررة.

 
 

هل نقص المناعة يسبب السرطان؟

قد يؤدي نقص مناعة الجسم للإصابة بمرض السرطان، وقد ذكر بعض الباحثون في هذا المجال أن سبب الإصابة بمرض السرطان عند الأشخاص المصابين بنقص مناعة خلقي ليس نقص مناعة الجسم فقط بل السبب الأساسي هو الشذوذ الصبغي التي تدهور حالة الجهاز المناعي وتصيبه بالسرطان. 

وعند وجود نقص مناعة مكتسب يسمح جهاز المناعة الضعيف بتسرب الخلايا الضارة والسرطانية وتزداد بالجسم لتتحول لمرض خبيث ومن أشهر الأمراض الناتجة عن نقص المناعة المكتسب هو الايدز وسرطان عنق الرحم والكبد.

وهذا لا يعني أن الجسم عرضة لكل الخلايا السرطانية وإنما أنواع معروفة ومحددة من الأمراض السرطانية كالمفومات.

  

 يعتبر ضعف المناعة عند بعض الأشخاص وعدم القدرة على أداء الجهاز لوظائفه الأساسية سبب رئيسي لدخول الفيروسات الضارة والميكروبات، لذلك ننصح بمعرفة الجهاز المناعي للجسم ومدى تأثيره في محاربة الأمراض مع إتباع بعض النصائح الهامة والتي تساعد في تقويته.

 

- الإعلانات -

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com